تجارة واعمال

الاغلاق.. مسمار في نعش الشركات الصغيرة والمتوسطة الحجم

بعد اعلان بداية الاغلاق غدا يوم السبت تزداد المخاوف بين الشركات الصغيرة والمتوسطة الحجم خاصة وان كثيرا من هذه الشركات لم يستفق من الازمة المالية التي ضربت البلاد قبل عشر سنوات وسيكون لهذا القرار اثر بالغ على قطاعات كبيرة في الدولة مثل التصنيع وتقديم خدمات الطعام باستثناء محلات السوبر ماركيت والصيدليات ومحلات الحيوانات الاليفة.
تجدر الاشارة الى ان خسائر الدولة بعد اعلان الاغلاق تصل الى 5 مليار يوروا للناتج المحلي اليوناني ولا يمكن تعويض هذه الخسارة بالتجارة عبر الانترنت او اي نوع من انواع المعاملات الالكترونية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: