تجارة واعمال

السلطات الأمريكية تبدأ التحقق من 30 مليون سيارة بسبب وسائد الأمان

أفادت وسائل إعلام أمريكية بأن الإدارة الوطنية الأمريكية لسلامة حركة المرور بدأت بالتحقق من عطل محتمل في نحو 30 مليون سيارة مزودة بوسائد أمان من إنتاج شركة “تاكاتا” اليابانية.

وحسب موقع “ذي هيل”، فإن الفحص قد يشمل نحو 30 مليون سيارة من أكثر من 20 شركة، صنعت خلال الفترة بين 2001 و2019.

ومن بين المنتجين الذين ستتعرض سياراتهم للتحقق شركات “فورد” و”جنرال موتورز” و”هوندا” و”نيسان موتور” و”سوبارو” و”فيراري” و”مازدا” و”تويوتا” و”بي إم دبليو” و”جاغوار لاند روفر” و”تسلا” و”كرايسلر” وغيرها.

ولم تعلن الإدارة الأمريكية عن التحقيق رسميا، لكنها أبلغت الشركات المنتجة للسيارات بأعمالها.

يذكر أنه تم سحب نحو 100 مليون من وسادات الأمان من إنتاج شركة “تاكاتا” اليابانية خلال الفترة بين 2013 و2020. وأسفرت المشاكل مع وسائد الأمان لهذه الشركة عن مصرع ما لا يقل عن 28 شخصا وإصابة أكثر من 400 خلال تلك السنوات.

وأعلنت شركة “تاكاتا” عجزها عن سداد الديون في عام 2017، وفي 2018 اشتراها كونسورتيوم مستثمرين برئاسة Key Safety Systems الأمريكية، التابعة لشركة Ningbo Joyson Electronic الصينية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: