الأخبار العالمية

ترامب: ثمة في الولايات المتحدة من يحب إسرائيل أكثر من اليهود أنفسهم

في حلقة جديدة من “البودكاست”، اعتبر الرئيس الأمريكي السابق، دونالد ترامب، أن “اليهود في الولايات المتحدة لا يحبون إسرائيل أو لا يهتمون بها”.

وفي مقابلة مع المراسل الصحفي الإسرائيلي باراك رافيد، قال ترامب: “اليهود في هذه الدولة لم يعودوا يحبون إسرائيل..سأقول لكم إن المسيحيين الإنجيليين يحبون إسرائيل أكثر من اليهود في هذا البلد”، في حين ألقى ترامب باللوم على الرئيس الأسبق الأمريكي، باراك أوباما، والرئيس الحالي، جو بايدن، في ما وصفه ترامب بفقدان إسرائيل نفوذها في “الكابيتول هيل”، معربا عن أسفه لأن الأمريكيين اليهود صوتوا لصالح الديمقراطيين بأعداد كبيرة.

وأوضح ترامب قائلا: “اعتاد أن يكون لإسرائيل سلطة مطلقة على الكونغرس، واليوم أعتقد أن الأمر عكس ذلك تماما، وأعتقد أن أوباما وبايدن فعلوا ذلك..مع ذلك، وفي الانتخابات، ما زالوا يحصلون على الكثير من الأصوات من الشعب اليهودي، الأمر الذي يخبرك أن الشعب اليهودي، وقد قلت هذا منذ فترة طويلة.. إن الشعب اليهودي في الولايات المتحدة إما لا يحب إسرائيل، أو لا يهتم بإسرائيل”.

وفي المقابلة التي تم بثها على “البودكاست”، استهدف ترامب أيضا عائلة سولزبيرغر، التي تتحكم في إدارة الشركة التي تنشر صحيفة “نيويورك تايمز” قائلا: “أعني، انظروا إلى “نيويورك تايمز”..”نيويورك تايمز” تكره إسرائيل..تكرههم، وهناك أناس يهود يديرون هذه الصحيفة، أعني عائلة سولزبيرغر”.

‫10 تعليقات

  1. I together with my guys happened to be checking the great procedures located on your web page and then suddenly I got a terrible feeling I had not expressed respect to the website owner for those secrets. Those women ended up very interested to learn all of them and already have honestly been using these things. We appreciate you truly being indeed kind and for making a choice on these kinds of useful themes millions of individuals are really desperate to understand about. Our sincere regret for not expressing appreciation to earlier.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: