أخبار رياضية

رابح ماجر يحذر المنتخب الجزائري من مواجهة مصر

أبدى أسطورة الكرة الجزائرية السابق رابح ماجر قلقه من احتمال وقوع المنتخب الجزائري في مواجهة مع المنتخب المصري في الدور الفاصل المؤهل لنهائيات كأس العالم 2022.

وأوضح ماجر أن منتخب مصر يظل أحد أفضل منتخبات إفريقيا في الوقت الحالي، و”الفراعنة” ليسوا أضعف من السابق، ولكن أي منتخب في العالم يأتي عليه وقت ويمر بظروف صعبة.

وأشار ماجر، في حوار مع موقع “يلا كورة”، إلى صعوبة حفاظ رجال المدرب جمال بلماضي على لقب كأس أمم إفريقيا.

وقال ماجر: “المنافسة ستكون صعبة بين المنتخبات المتأهلة لنهائيات كأس أمم أفريقيا في الكاميرون، هي نسخة صعبة وقوية من البطولة”.

وأضاف: “أتمنى أن يحتفظ منتخب الجزائر باللقب للنسخة الثانية على التوالي، فاز الفريق الجزائري بكأس العرب عن جدارة واستحقاق، لكن الفوز بكأس أمم إفريقيا يتطلب مجهودا كبيرا جدا”.

وحذر ماجر، في وقت سابق، من الظروف المناخية، قائلا: “إن الأجواء صعبة جدا في إفريقيا لا سيما من ناحية الطقس والرطوبة، وهذا يؤثر أكثر على منتخبات إفريقيا الشمالية، من بينها الجزائر وتونس ومصر”.

وتابع: “هذه النسخة المنظمة في الكاميرون صعبة جدا، لأن لدينا البلد المنظم الذي يطمح للتتويج بالبطولة، وكوت ديفوار والسنغال وغانا والكونغو كلها منتخبات لديها طموحات للوصول إلى المشهد النهائي”.

وحلل ماجر الذي صنف عام 2004 كأفضل لاعب عربي في القرن الـ20 في تاريخ كرة القدم العربية حظوظ المنتخبات العربية في أمم إفريقيا المقبلة: “منتخب تونس مستواه جيد، وأيضا المنتخب المغربي جيد، ومصر لديها إمكانات والجزائر نفس الشيء.. المنافسة كبيرة جدا في الكاميرون والتكهن صعب جدا”.

واشتهر ماجر بلقب، صاحب “الكعب الذهبي” بعد هدفه الشهير مع بورتو البرتغالي في بايرن ميونخ بنهائي دوري أبطال أوروبا عام 1987 ليصبح أول عربي وأول إفريقي يفوز بأبطال أوروبا لكرة القدم.

المصدر: awras

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: