سياحة و سفر

اليونان ساحرة حتى في الشتاء أفضل الوجهات السياحية الشتوية في اليونان   

اليونان ساحرة حتى في الشتاء

أفضل الوجهات السياحية الشتوية في اليونان

 

تحظى اليونان بشهرة عالمية كإحدى أفضل الوجهات السياحية الصيفية؛لشواطئها الفيروزية الكريستالية ذائعة الصيت وجزرها الممتدة على طول البلاد وعرضها.لكنّ الحقيقة أن سحر بلاد الإغريق لا يخفت ولايبهت  على مدار العام.

ما رأيك في قضاء عطلة الأعياد في ربوع اليونان هذه السنة؟

 

سحر لا يغيب

تجذب اليونان الملايين من السياح من كافة أنحاء العالم سنوياً، لما تتمتع به من ثروة بيئية تتمثل بسلسلة من الشواطئ الخلابة والمعالم الأثرية الضاربة عمق التاريخ والجزر المنتشرة في بحرها المتوسطي الرائع.لكنّ بلاد الأساطير والفلاسفة والفن، تأبى أن تتنحى جانباً وتنزوي وحيدة بمجرد انقضاء الصيف، إذ سرعان ما تتزين  بحلّة الشتاء استعداداً لاستقبال المزيد من عشاق أجواء هذا الفصل البارد ومغامراته الشيقة.

 

عناوين تستحق الزيارة

بعد اختيارك اليونان وجهة سياحية شتوية، لا بد من تدوين بعض العناوين  التي تعدّ نقاط جذب لا يمكن تجاوزها أو تفويت زيارتها.

 

1ثيسالونيكي

Thessaloniki

تعتبر العاصمة الثقافية لليونان إذ تشتهر المدينة بمهرجاناتها وفعالياتها وحياتها الثقافية النابضة بالحياة وتضم جامعة أرسطو ، الأكبر في اليونان والبلقان.

كما تعدّ موطناً للطعام الفاخر والتاريخ الغني والسواحل المذهلة والمعالم الأثرية البيزنطية المنتشرة عبر تضاريسها القديمة والحديثة. في أحضان هذه المدينة الشماليةالمغطاة بالثلوج شتاءً، يمكن الاستمتاع بمشاهدة غروب الشمس تحت المظلات المعلقة، أو حتى مراقبة البرج الأبيض مكسواً بالثلج، رمز المدينة،وبالطبع لا يمكن إغفال زيارةالمتحف وبعض الكنائس والمواقع الأثرية الهادئة التي تعود إلى قرون مضت.

بعد جولة في الخارج، يمكن الجلوس في أحد المقاهي  والحانات والمطاعم المنتشرة وتناول فنجاناً من القهوة اليونانية المخمرة،أو احتساء كأس من النبيذ وتذوق الطعام التقليدي  والحلوى المتوارثة من سنين طويلة.

2 بيليون Pelion

سلسلة جبال بيليون مذهلة بطبيعتها وجمالها. تتربع أعلى قمة فيها على ارتفاع 1624 متراً.

 

يبلغ طول سلسلة جبال Pelion حوالي 44 كم وعرضها من 10 إلى 25 كم. تكثر النباتات وغابات البلوط بشكل خاص في المنطقة الوسطى وتعدّ سلسلة جبال بيليون بشكل عام موطناً لأشجار الكستناء و الصفصاف و الحور ، فضلاً عن إيوائهاأكثر من 1000 نوع من الأعشاب العلاجية. ما يمثل نسبة ثلاثة أخماس الأعشاب العلاجية في العالم، بما في ذلك الزعتر والمريمية وشاي الجبل اليوناني ، ولكل منها خصائص علاجية مختلفة. هناك عدد من الأعشاب المضادة للقلق والمخدرة والنفسية ، مما يجعل من بيليون مصدراً  مهماً للأعشاب الطبية.

 

كما تؤوي أنواعاً عديدة من الثدييات والبرمائيات واللافقاريات والثعابين. وتخفي غاباتها العديد من الغرير والقنافذ والثعالب وابن آوى والخنازير البرية والقوارض. وتشكل الطيور والسلاحف والسحالي والأفاعي جزءاً من هذا المشهد البيئي المهيب.

 

تتجلى معالم بيليون في قراها الصغيرة الحميمة. ولعلّ أشهرها لقضاء العطلات الشتوية هي: ماكرينيتسا  Makrinitsa وبورتاريا  Portaria ومايلز  Miles وفيزيتسا  Vizitsa وتساغارادا  Tsagarada وخانيا  Chania حيث يوجد مراكز للتزلج.

على غرار العديد من المناطق السياحية، تم تحويل القصور والمنازل التاريخية إلى فنادق و وموتيلات ، وتشتهر قرى المتناثرة على جبل بليون بمطاعمها ونبيذها والأطباق المحلية.

هناك مسارات المشي والجداول والشلالات وأميال من الغابات لاستكشافها.

 

في الأساطير اليونانية ،لجبل بيليون قصة تُروى، وتفيد بأن اثنين من العمالقة قاما بتكديس جبل بيليون على جبل أوسا (Kíssavos أو Óssa) ، في محاولة لبناء أوليمبوس (Ólympos) ( موطن الآلهة الذين سكنوا في قصور رائعة من الرخام والذهب. وقد تم وصفها بوضوح في إلياذة هوميروس. كانت أعلى نقطة فيها بمثابة عرش زيوس ، دون غيره من الآلهة)،إلا أنهما قتلا على يد أبولو قبل أن يتمكنا من إتمام المهمة.

3 جزيرةكريت

هي أكبر جزيرة في اليونان وتعدّ وجهة رائعة وملاذاً دافئاً للهروب في فصل الشتاء. بفضل موقعها الجنوبي ، تتميز بدرجات حرارة أكثر اعتدالًا ، مساحتها تجعل منها فرصة مثالية لطرق الاستكشاف المختلفة. تكثر نقاط الجذب فيها إذ تضم أربع مدن رئيسية تضج بالحياة ، والعديد من القرى الهانئة ، وتحتضن مجموعة من المتاحف ذات المستوى العالمي  والمعالم الأثرية ، والمناظرالطبيعية ومسارات طويلة للمشي، فضلاً عن مشهد الحياة الليلية الصاخبة.

 

يتسم السكان المحليون  في جزيرة كريت بحسن الاستقبال وكرم الضيافة،لطفاء ، ودودون يرحبون بالسياح بعفوية محببة، يمارسون عاداتهم وتقاليدهم ويشعرون بالفخر بما تحمله منطقتهم من أصالة وعراقة.

تضم جزيرة كريت مروحة واسعة من المعالم والميزات  التي لا يمكن تفويت الفرصة لزيارتها والتعرف إليها  ولعلّ أبرزها:-قصر كنوسوس Knossos   : تشي الأطلال المليئة بالآثار التاريخية الرائعة بما في ذلك اللوحات الجدارية النابضة بالحياة والسلالم المتهدمة والأعمدة المرتفعة بأهمية المكان وهيبته،حيث كان مركزًا للحضارة المينوية القديمة بالجزيرة. تستغرق عملية استكشاف هذا المكان المهيب بضع ساعات. يأتي معظم زوار كنوسوس لإلقاء نظرة على اللوحات الجدارية التي تم ترميمها والتي تصور بوضوح الحياة اليومية في المدينة القديمة.

 

  • متحف هيراكليون

 

يضم هذا المتحف الكبير أرقى مجموعة من الفن المينوي في العالم،إذ يعدّ موطناً لواحدة من أكثر المجموعات النادرة  من القطع الأثرية اليونانية القديمة. بعد قضاء ساعتين في استكشاف هذا المبنى الفريد المكوّن من طابقين في وسط مدينة هيراكليون ، يدرك السائح سبب تمتع هذا المكان بالمكانة الرفيعة والأهمية البالغة.

 

وسط آلاف القطع الأثرية المعروضة ، تعد مجموعة Minoan واحدة من أفضل المجموعات. تتميز بجميع أنواع الفخار والمجوهرات والقطع الاحتفالية ، وتساعد الكمية الهائلة والتنوع في المصنوعات اليدوية على إحياء حضارة كريت القديمة شهرة الأكثر شهرة.

-المطبخ التقليدي

يعكس المطبخ التقليدي في كريت بأطباقه وتنوّعه ثقافة البلد وروح سكان الجزيرة المحليين. إذ غالباً ما تنتج الحانات الريفية اللحوم والجبن وزيت الزيتون والراكي والنبيذ ، والمأكولات البحرية الخاصة بها. ما يجعل تجربة تذوق الأطباق التقليدية المنكّهة بالأعشاب المميزة والمعدّة من الخضر التي تم جمعها من كل جانب من التلال ، والأجبان الطازجة مع الوصفات الفريدة الخاصة بالقرية أو المنزلية ، والعسل المنكه بالأعشاب الجبلية فرصة استثنائية. النظام الغذائي الكريتي هو من بين أكثر الأنظمة الغذائية صحة في العالم.

 

-التاريخ الغني

الجمال الطبيعي لجزيرة كريت لا يعادله إلا ثراء تاريخها. فالجزيرة هي موطن أول مجتمع متقدم في أوروبا ، المينويون ، الذين حكموا منذ حوالي 4000 عام. تم احتلال جزيرة كريت من قبل الغزاة المتعاقبين. ما يفسر وجود الممرات المتشابكة و الحصون العظيمة ، وقصور عصر النهضة الرائعة والمساجد والحمامات التركية. فيما يتجلى التأثير البيزنطي في الكنائس والأديرة الرائعة ذات اللوحات الجدارية

 

 

4جبل زاغوري    الساحر

 

على امتداد 1000 كيلومتر مربع من الغابات الكثيفة ، والمناظر الطبيعية الجبلية تتخللها الوديان العميقة والأنهار النقية والشلالات والكهوف ، ترسم 46 قرية مبنية بالحجارة ما يستحق تسميته بالجنة اليونانية الجبلية.

سيحار المتنزهون المحبون للطبيعة بين مئات الكيلومترات من المسارات المحددة التي تمر فوق الجسور الحجرية القديمة ، والأديرة المأهولة بالسكان وغير المأهولة ، من خلال الغابات المحمية التي تعج بالحياة وعبر التلال ذات المناظر التي تأسر القلب.

 

يمكن لمتسلقي الجبال الأكثر خبرة تحدي أنفسهم من خلال التعامل مع منطقة جبال الألب في القمم المحيطة ، بينما يقدم عدد من الشركات المختصة العشرات من الأنشطة من التزلج في الريف إلى التجديف في المياه البيضاء إلى التنزه المنظم، ما يجعل العجائب الطبيعية للمنطقة في متناول الجميع.

إشارة إلى  أن خيارات الإقامة كثيرة وذات جودة استثنائية.

 

 

 

 

 

5أراشوفا ARACHOVA ميكونوس الشتاء

 

لطالما أُطلق على قرية أراتشوفا لقب “ميكونوس الشتاء” ، كونها الوجهة الأكثر جذباً للسياح في فصل الشتاء. موقعها الاستراتيجي الأقرب من أكبر منتجع للتزلج في اليونان على جبل بارناسوس ، وعلى بُعد 3 ساعات فقط من أثينا ، جعل منها مكاناً عالمياً متكاملًا للاستراحة في الأشهر الباردة ، تزخر بالمحلات التجارية الراقية ومنافذ تأجير معدات التزلج والفنادق الفاخرة والمنتجعات الصحية والذواقة والمطاعم التقليدية والكثير من الحانات والحياة الليلية.

 

لعشاق رياضة التزلج ،  تقدم بارناسوس بعض المنحدرات الرائعة من جميع مستويات الصعوبة ، بالإضافة إلى الوصول إلى مسارات الريف لمن هم أكثر ميلاً إلى المغامرة.

 

ما وراء المنحدرات ، يوفر الجبل الكثير  من رحلات المشي والتنزه مع مناظر خلابة مطلة على الوادي في أعماق البحار بالقرب من  موقع دلفي الأثري ، الذي لا يبعد سوى مسافة قصيرة بالسيارة عن أراتشوفا. لكل هذه الميزات، تعدّ أراتشوفا مقصداً  مثالياً لكل من المتزلجين ، المتزلجين على الجليد ، عشاق الطبيعة ، هواة الآثار.

 

‫8 تعليقات

  1. Thanks a bunch for sharing this with all people you actually realize what you are speaking approximately! Bookmarked. Please additionally consult with my website =). We could have a hyperlink exchange arrangement among us!

  2. Great – I should certainly pronounce, impressed with your web site. I had no trouble navigating through all the tabs and related info ended up being truly easy to do to access. I recently found what I hoped for before you know it in the least. Quite unusual. Is likely to appreciate it for those who add forums or anything, website theme . a tones way for your customer to communicate. Excellent task..

  3. Thanks for the sensible critique. Me and my neighbor were just preparing to do some research on this. We got a grab a book from our local library but I think I learned more from this post. I’m very glad to see such magnificent information being shared freely out there.

  4. I was curious if you ever thought of changing the layout of your website? Its very well written; I love what youve got to say. But maybe you could a little more in the way of content so people could connect with it better. Youve got an awful lot of text for only having 1 or two images. Maybe you could space it out better?

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: